ما هي الشروط الواجبة في الأضاحي؟ وهل الماعز من الأضاحي؟

ما هي الشروط الواجبة في الأضاحي؟ وهل الماعز من الأضاحي؟
 
الجواب:
قال الله تعالى: ( وَلِكُلِّ أُمَّةٍ جَعَلْنَا مَنسَكًا لِيَذْكُرُوا اسْمَ اللَّهِ عَلَى مَا رَزَقَهُم مِّن بَهِيمَةِ الأَْنْعَامِ ) ففي هذه الآية بيان لجنس ما يكون به النسك يعني الذبح وهو بهيمة الأنعام وهي الإبل والبقر والغنم من ضأن أو معز، فالماعز نوع من بهيمة الأنعام مما يجوز للمسلم أن يضحي به.
أما الشروط المعتبرة في الأضحية فهي:
1. أن تكون الأضحية من بهيمة الأنعام كما ذكرنا ذلك.
2. بلوغ السن المعتبر شرعًا، وذلك بأن يكون ثنيًا إن كان من الإبل أو البقر أو المعز، وجذعًا إن كان من الضأن دليل ذلك قوله صلى الله عليه وسلم (( لا تذبحوا إلا مسنة إلا أن تعسر عليكم فتذبحوا جذعة من الضأن )) رواه مسلم.
3. وظاهر الحديث أنه لا يجزئ الجذعة من الضأن إلا إذا تعسر على المضحي ما ذكر، والصحيح أنه على سبيل الأفضلية. والثني من الإبل ما تم له خمس سنين، ومن البقر ما تم له سنتان، ومن الغنم والمعز ما تم له سنة، والجذع من الضأن ما تم له نصف سنة.
4. السلامـة مـن العيوب المانعة من الإجزاء وقد ذكرها النبي صلى الله عليه وسلم بقولـه: (( أربع لا تجـوز في الأضاحي وفي رواية لا تجزئ العوراء البين عورها، والمريضة البين مرضها، والعرجاء البين ضلعها، والكبيرة التي لا تُنقي )) .